الرئيسية ستحضرات تجميل تسبب سرطان الجلد تغزو الأسواق العربية

ستحضرات تجميل تسبب سرطان الجلد تغزو الأسواق العربية





حذر خبير تجميل من احتواء أسواق مستحضرات التجميل بدول عربية على منتجات تتسبب في الإصابة بأمراض الجلد كالتشوهات والسرطان، موضحا أن هذه الأضرار ناتجة عن احتوائها على دهون غير صحية أو طريقة التصنيع الخاطئ الذي يؤدي لوقوع خلل في نسب مكوناتها.

وقال الدكتور عمرو النجاري -استشاري جراحات التجميل في تصريحات لموقع mbc.net-: "هناك كثير من مستحضرات التجميل في أسواق عربية من بينها مصر تتسبب في الإصابة بأمراض الجلد كالتشوهات والحساسية، ويمكن أن يتسبب بعضها في الإصابة بسرطان الجلد".

وأشار النجاري إلى أن "هذه المستحضرات في الغالب مجهولة الهوية لا تخضع في إنتاجها للإشراف الطبي وليست معتمدة من قبل الجهات الرسمية، وجزء منها يكون محلي الصنع وبعضها تم تهريبه من الخارج بطرق غير رسمية".

وأوضح النجاري أن "سبب المخاطر الصحية لهذه المستحضرات ناتج عن تصنيعها من بعض الدهون التي يمكن أن تحتوي على مرض قبل استخدامها في التصنيع كدهون الإنسان والخنزير، بالإضافة إلى أن طريقة التصنيع نفسها التي تتم تحت السلم كما يقولون تؤدي لحدوث خلل في نسب المكونات لهذه المنتجات، وهو ما يزيد من مخاطرها".

وعن المستحضرات الآمنة الاستخدام قال: "لا بد أن يكون المنتج معتمد من قبل الجهات الرسمية كوزارة الصحة التي تختبر مدى صحية هذا المنتج من عدمه ومدى مطابقته للمواصفات المعتمدة صحيا".

وفي الإطار ذاته، حذر المركز المغربي لمحاربة التسمم -في بيان لهمن وجود مواد تجميل لا تحصى بأسواق المغرب تتسبب في تشوهات جلدية وتسممات مميتة.

وذكر البيان -الذي نشرته صحف مغربيةأن هذه المواد تشتمل على كريمات ومراهم ومواد غسل وصباغة الشعر التقليدية وأعشاب ويروج لها في وسائل الإعلام، مشيرا إلى أن بعضها مهربة أو مستوردة بطرق غير قانونية، وتكون تقليدا للماركات الأصلية.
ورصد المركز -في دراسة حديثة نشرت بمجلته الدورية- 1047 حالة تسمم ناتجة عن استخدام مواد التجميل غير صحية خلال السنوات الأخيرة.


هناك تعليق واحد:

  1. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف

الأعضاء

يتم التشغيل بواسطة Blogger.