الرئيسية الخضار المسلوقة اكثر نفعا للجسم

الخضار المسلوقة اكثر نفعا للجسم



إنّ استخدام الماء لسلق الخضراوات طريقة جيدة لأنه يحافظ على العناصر الغذائية والفيتامينات والأملاح وكذلك الألياف؛ أي تحتفظ الخضراوات بنسبة عالية جداً من مكوّناتها الغذائية المفيدة للجسم، ولو تمّ قليها بالزّيوت ستتأكسد وتفقد جزء كبير من عناصرها الغذائية، وسنتعرف على الفوائد الكثيرة للخضراوات المسلوقة وكيف تساهم على صحة جسم الإنسان.
11- تسهيل عملية الهضم: نلاحظ عند سلق الخضراوات مثل البطاطس والكوسا والجزر والقرنبيط وغيرها من الخضار أنّها تحافظ على شكلها، وكذلك تصبح طرية وناضجة أكثر وسهلة التّناول، فالخضار المسلوقة لا تحتوي على مركبات معقدة وبالتّالي تقوم المعدة على امتصاصها أكثر.
22- تخسيس الوزن والرشاقة : تحتوي الخضراوات المسلوقة على سعرات حرارية أقل على عكس الخضراوات المقلية، وكذلك تمدّ الجسم بالكثير من الألياف وبالتّالي لا تسبب الإمساك أثناء إخراج الطّعام، وبما أنّ الخضراوات المسلوقة خالية من الدّهون، لا يوجد أي تراكم لمركبات الكولسترول والدّهون الثّلاثية في الشّرايين والدّم.
33- علاج للمعدة: تعمل الخضراوات المسلوقة في المحافظة على صحة الجسم لأنّها تمنع حموضة المعدة وتعالج التهابات المعدة والأمعاء، فهي خفيفة أكثر ولا تمكث طويلاً داخل المعدة، وتساهم أيضاً في منع تكون حصى الكلى؛ لأنّها تحتوي على كمية أكثر من الماء وتمنع تكون مركبات الأوكزات التي تسبب حصوات الكلى، وتعمل أيضاً على المحافظة على صحة ونضارة البشرة بسبب مضادات الأكسدة التي تحتويها مما تؤخر أعراض الشّيخوخة التي تظهر على البشرة، وكذلك تحفيز نمو الشّعر بسبب التّغذية الكاملة لبصيلات الشّعر.
44- ينصح بتناول الخضار المسلوقة لمرضى القلب والشّرايين والضّغط والسّكري ومرضى القولون، فهي تعزز من مناعة الجسم وتمنع الإصابة بالنّوبات القلبية، وتعمل على تقليل نسبة كبيرة من السّموم التي تصل إلى الكبد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الأعضاء

يتم التشغيل بواسطة Blogger.